نشطاء يطلقون حملة إعلامية ضد مشروع ترامب لنقل سفارة بلاده إلى القدس

تاريخ الإضافة الجمعة 20 كانون الثاني 2017 - 4:03 م    عدد الزيارات 4698    التعليقات 0    القسم أبرز الأخبار، التفاعل مع القدس

        



أطلق ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة إعلامية ضد مشروع الرئيس الأمريكي دونالدو ترامب بنقل سفارة بلاده من تل أبيب المحتلة إلى القدس المحتلة، معتبرين ذلك عدوانًا على الأمة العربية والإسلامية.


وأكد المتحدث باسم الحملة وسام محمد، أن مشروع ترامب يضرب بعرض الحائط كافة القوانين والمواثيق الدولية، ويعد إنكارًا للحق الإنساني للشعب الفلسطيني في عاصمته الأبدية التاريخية القدس.


وربط القائمون على الحملة بين وعد ترامب للإسرائيليين ووعد بلفور الذي سرق الحق من أهله وأعطاه لمن لا يستحق، مؤكدين على الحق العربي والإسلامي في المدينة المقدسة وأن وعد ترامب للإسرائيليين يشبه وعد بلفور وهو مشروع احتلالي جديد.


ودعا المحمد الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي للتغريد على هاشتاغ #وعد_ترامب_بلفور ورفض مشروع ترامب الاستيطاني التهويدي ومطالبته بالتوقف عن دعم الاحتلال الإسرائيلي والتغطية على مشاريعه الاستيطانية والتهويدية.

 

 






براءة درزي

سلامٌ على إبراهيم في المقدسيّين

الإثنين 5 تشرين الثاني 2018 - 10:06 ص

 قبل أربعة أعوام، في 5/11/2014، نفّذ المقدسي إبراهيم العكاري، من مخيّم شعفاط، عمليّة دهس في شارع عناتا غربي القدس المحتلة. العملية كانت إحدى العمليات التي نفّذها فلسطينيون ضمن ما اصطلح على تسميتها بهب… تتمة »