"القدس الدولية": لا حقّ للاحتلال في التحكم بمرافق الأقصى

تاريخ الإضافة الثلاثاء 10 تشرين الأول 2017 - 10:02 ص    عدد الزيارات 2371    التعليقات 0    القسم المسجد الأقصى، مواقف وتصريحات وبيانات، شؤون المقدسات، أخبار المؤسسة، أبرز الأخبار

        


قال رئيس مؤسسة القدس الدولية في فلسطين النائب أحمد أبو حلبية إن: "سلطات الاحتلال الإسرائيلي لا تملك الحق بالتدخل في إدارة وفي شؤون مرافق المسجد الأقصى المبارك".

وأكد أبو حلبية في بيان للمؤسسة الأحد، أن الأقصى هو معلم إسلامي خالص وأن الأوقاف الإسلامية هي فقط الجهة الوحيدة المخولة بإدارة شؤونه.

وعدَّ قرار ما يسمى بقائد شرطة الاحتلال بإغلاق مبنى باب الرحمة بشكل نهائي، تدخلًا سافرًا يهدف للسيطرة التدريجية على المرافق الخاصة بالمسجد الأقصى.

وبين أبو حلبية أن هذا المبني مغلق أصلًا بقرار من شرطة الاحتلال منذ العام 2003 ويتم تجديد أمر إغلاقه سنويًا لمدة عام بقرار من المفتش العام في شرطة الاحتلال بغير وجه حق في مخالفة لكل المواثيق والأعراف الدولية.

واعتبر أبو حلبية القرار بالمستهتر والجائر والذي لا يستند لأي مصوغ قانوني بل لحجج واهية، وطالب المقدسيين ودائرة الأوقاف الأردنية بالتصدي له وعدم القبول به.

يذكر أن سلطات الاحتلال أغلقت مبنى باب الرحمة الواقع في الجهة الشرقية من المسجد الأقصى منذ العام 2003 بحجة استخدام الـمكان من قبل "لجنة التراث" (لا وجود لها الأن) التي تتهمها سلطات الاحتلال بـ "الإرهاب".

ومنذ 2003 تصدر شرطة الاحتلال قرارًا بإغلاقه سنويًا عبر التجديد المستمر، ومؤخرًا توجهت نيابة الاحتلال باسم "القائد العام للشرطة" المدعو "روني الشيخ"، لما تسمى بمحكمة الصلح، بإصدار أمر يقضي بإغلاق مبنى "باب الرحمة" بشكل مطلق.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

د.أسامة الأشقر

الأمير الجرّار ! إنه أمير ابن أمير، شهيد ابن شهيد !

الثلاثاء 6 شباط 2018 - 12:48 م

 أسرة أزديّة قحطانية يمانية قديمة استوطن أجدادهم في بلقاء الأردن قبل الإسلام وانتقل فرع منهم في بدايات القرن الثامن عشر إلى جنين وما حولها وتولى أحد أعيان مشايخهم سنجق جنين، وكثيراً ما يطلق عليهم لقب … تتمة »

محمد أبو طربوش

جرار على خطى القدس

الثلاثاء 6 شباط 2018 - 12:28 م

  دم جديد يسيل على خطى تحرير القدس، لينهض العالم من جديد من براثن سبات طال، دم كتب حقيقة غابت عن الكثرين الحالمين بالسلام، وهي أن حربنا مع العدو الصهيوني هي حرب عقائدية وليست حربًا ضد الفلسطينيين أو ض… تتمة »